التخطي إلى المحتوى

وثمن الجانبان المصري والقطري مستوى العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وعودتها إلى طبيعتها وأصلها الراسخ.



جاء ذلك في البيان المشترك الصادر في ختام الاجتماع الذي عقد اليوم الاثنين بين وزير الخارجية سامح شكري ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير خارجية دولة قطر الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل. من أنا.



وذكر البيان المشترك أن اللقاء ناقش العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وأهمية تعزيز التعاون والتنسيق بينهما في مختلف المجالات.



وأثنى الجانبان على عمل أعضاء اللجان الثنائية المشتركة المنبثقة عن إعلان العلا ، وإتمام أعمالها في جو من الروح المهنية والأخوية ، تم من خلالها توقيع سلسلة من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم. وتم التوافق على القضايا المطروحة على جدول أعمالهما بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الشقيقين.



وأعلن الجانبان قرارهما تشكيل لجنة مشتركة برئاسة وزيري خارجية البلدين الشقيقين بهدف إجراء مشاورات مستمرة وتعزيز التعاون والتنسيق في كافة المجالات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.